أخبار مصر

إستئناف البحث عن الغاز والبترول بالمياه الاقتصادية لمصر بالبحر الأحمر

غادرت السفينة Dong Fang Kante الصينية، الخاصة باستكشاف الغاز والبترول بالبحر الأحمر، والتى تعمل لصالح شركتى «شلمبرجير» الأمريكية و«تى جى إس» الإنجليزية – ميناء سفاجا البحرى، أمس الإثنين، بعد تزويدها بالخدمات والوقود والمياه، لاستكمال أعمال المسح السيزمى ثنائى الأبعاد على مساحة 500 كيلومتر طولى، بما يمثل 5% من إجمالى المساحة المتعاقد عليها، بداية من سفاجا شمالاً حتى جنوب برنيس، ومن المقرر الانتهاء من أعمال البحث، قبل نهاية مارس الجارى.

وتعد سفينة الأبحاث الصينية من أكبر سفن البحث السيزمى فى العالم، وتستخدم أحدث التقنيات لتسجيل الموجات الصوتية ولفترة زمنية كافية لتسجيل صور تحت سطحية، بعمق يزيد على 20 كيلومترا، وتتم أعمال المسح فى المياه على عمق من 500 لـ 1000 متر.

كان المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، قد زار السفينة خلال تواجدها بميناء سفاجا، وأعلن انتهاء أعمال مشروع تجميع البيانات الجيوفيزيقية بالمياه الاقتصادية المصرية بالبحر الأحمر بنسبة 95%، الذى نفذه تحالف شركتى «ويسترن جيكو – شلمبرجير» وتى جى إس، باستثمارات نحو 750 مليون دولار.

من جهة أخرى، وافقت شركة «إينى» الإيطالية على بيع 10% من حصتها فى امتياز حقل «شروق» البحرى للغاز، قبالة السواحل المصرية إلى شركة «مبادلة» الإماراتية، مقابل 934 مليون دولار، حيث شهد التوقيعَ على الصفقة كلٌّ من ولى عهد أبوظبى، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ورئيس الوزراء الإيطالى، باولو جينتلونى.

 

 

المصدر: المصري اليوم

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *